مديرعام قوات الشرطة يقف على الاحوال الجنائية والامنية بولاية نهرالنيل

الخرطوم  ـ إسفير نيوز
وقف الفريق أول شرطة (حقوقي) عزالدين الشيخ علي منصور المدير العام لقوات الشرطة اليوم بولاية نهرالنيل على مجمل الأحوال الأمنية والجنائية خلال زيارته للولاية اليوم رفقة وفد رفيع المستوى من رئاسة قوات الشرطة، ضم الفريق شرطة حقوقي/ رزين سليمان مصطفى رئيس هيئة التوجيه والخدمات، الفريق شرطة/ داؤد إبراهيم حامد رئيس هيئة الإمداد، اللواء شرطة/ كمال ميرغني قائد قوات الاحتياطي المركزي، اللواء شرطة حقوقي/ النذير خضر مدير الإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية واللواء شرطة حقوقي/ د. عمر عبد الماجد بشير مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة، حيث كان في استقبالهم بأمانة الحكومة الدكتورة آمنة أحمد محمد المكي والي ولاية نهرالنيل وأعضاء حكومتها واللواء شرطة (حقوقي) خالد حسان محيي الدين مدير شرطة الولاية وعدد من القيادات العسكرية والأمنية والأهلية.
الدكتورة آمنة المكي والي الولاية وخلال لقائها وأعضاء لجنة الأمن بالمدير العام لقوات الشرطة عبر تنوير لجنة الأمن أشادت بالدور الكبير والمتعاظم الذي تقوم به قوات الشرطة والأجهزة الأمنية بالولاية في حفظ الأمن والاستقرار وحماية الأرواح والممتلكات من خلال تنفيذها للخطط المعنية الداعية لكشف الجريمة والحد منها، مشيرة إلى أهمية انتشار الوجود الشرطي بمحليات الولاية المختلفة لبث الأمن والطمأنينة في النفوس،  مؤكدة أن الولاية الآن تنعم بالاستقرار والتعايش المجتمعي بعد الأحداث المعزولة التي شهدتها الولاية مؤخرا والتي تمت معالجتها بالحكمة من لجنة أمن المحلية بمكوناتها المعروفة، كاشفة عن ترتيبات مجتمعية لرتق النسيج الاجتماعي لكل سكان الولاية، مشيدة باهتمام رئاسة قوات الشرطة ووقوفها ميدانيا على الأحوال ووضع المعالجات اللازمة التي تحد من تكرار مثل هذه الأحداث مستقبلا.
من جانبه أشار الفريق أول شرطة (حقوقي) عزالدين الشيخ علي منصور  المدير العام لقوات الشرطة إلى ضرورة احترام القانون وأجهزة إنفاذه حتى يتحقق الاستقرار المطلوب، مؤكدا أن قوات الشرطة تقوم بأدوار كبيرة وعظيمة من أجل الوطن والمواطن في ظل ظروف بالغة التعقيد لما تشهده الولاية من نشاط مكثف في مجال التعدين الذي أفرز كثيرا من المهددات الأمنية، مبينا أن الأحداث الأخيرة التي شهدتها الولاية تحتاج إلى معالجات مجتمعية تقود إلى سلم اجتماعي متكامل بين سكان الولاية كافة لنبذ الفرقة والشتات والخلافات التي تعطل عجلة التنمية بالولاية التي تشهد نشاطا اقتصاديا كبيرا.
اللواء شرطة (حقوقي) خالد حسان محيي الدين مدير شرطة ولاية نهرالنيل أكد استتباب الأحوال الأمنية والجنائية بالولاية من خلال الخطط الموضوعة، مشيرا إلى أن زيارة المدير العام لقوات الشرطة ووفده إلى الولاية عززت من طمأنينة المواطنين بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها الولاية والتي تمت السيطرة عليها بحكمة لجنة الأمن بالولاية، مبينا أن شرطة الولاية وضعت الخطط الكفيلة بمحاربة الجريمة وتقديم مرتكبيها إلى العدالة.
وتفيد متابعات (المكتب الصحفي للشرطة) أن المدير العام لقوات الشرطة وخلال زيارته للولاية أدى واجب العزاء رفقة والي الولاية في فقيد الأحداث الأخيرة بحي الوحدة بمدينة عطبرة، كما تفقد قسم شرطة حي الوحدة ومستشفى الشرطة ووقف على أحوال مصابي الشرطة، مقدما الدعم المعنوي والمادي لهم. كما التقى المدير العام لقوات الشرطة بدارالشرطة بعطبرة بممثلي الإدارات الأهلية بالولاية، حيث استمع إلى آرائهم في تكوين جسم مجتمعي يسهم في رتق النسيج الاجتماعي بالولاية. واختتم المدير العام لقوات الشرطة زيارته بلقاء هيئة قيادة شرطة الولاية.

اترك رد

error: المحتوى محمي !