اتهام حزب الأمة بالإستيلاء على مدارس المجلس الأفريقي التابعة لـ(الدعوة الإسلامية)

اتهام حزب الأمة بالإستيلاء على مدارس المجلس الأفريقي التابعة لـ(الدعوة الإسلامية)

الخرطوم: إسفير نيوز

اتهم معلمون بمدارس المجلس الافريقي، حزب الأمة القومي بالاستيلاء على أصول منظمة الدعوة الإسلامية، وقالوا إن ادارة المدارس تحولت من الحركة الاسلامية الى حزب الأمة، وكشفوا عن تحركات مريبة في هذا الصدد، يقودها عضو لجنة إزالة التمكين القيادي بالأمة، صلاح مناع، وأشاروا الى إنه تدخل بتعيين، بعض إداريي التعليم بالمنظمة، بمعاونة نائب رئيس صندوق الأموال المستردة.

كما أتهمت لجنة معلمي المجلس الأفريقي، المدير العام، بإهدار أموال المجلس، وأشار خطاب ممهور باسم إعلام لجنة المعلمين، إلى أنه تحصل على مبلغ (525) مليون أسبوعياً خلال زيارته لدولة كينيا، التي بها مدارس تتبع للمجلس، بالإضافة إلى صرف حوالي (1500) دولار للإقامة، إلى جانب صرف (5000) دولار على المحامين. وأبدت اللجنة رفضها لممارسات المدير العام تجاه معلمي المجلس.

في الأثناء كشفت اللجنة، عن تزوير في كشف التنقلات أعاد إداريي التعليم بالمنظمة من منسوبي النظام البائد، وأعلنت رفضها للخطوة، وأكدت سعيها لإلغاء هذا الكشف وفق القانون ووصفته بالمعيب، وقالت اللجنة: “لن نذل ولن نهان ولن تنطلي علينا سياسة الكيزان”، ونفذت اللجنة وقفة احتجاجية اليوم الأربعاء أمام برج التأمينات بالخرطوم احتجاجاً على الإجراءات التعسفية التي قام بها المدير العام للمجلس الافريقي بفصل معلمين وأعلنوا رفضهم لهذه القرارات.

وطالبت اللجنة بضرورة تعيين مراجع مالي للمجلس من ديوان المراجع العام ومستشار قانوني من ديوان النائب لوجود تجاوزات بالمؤسسة بجانب الغاء كشف وتنقلات وترقيات كوادر المنظمة الذين سعوا لإبطال قرار حلها من لجنة إزالة التمكين. علاوة على تعديل مرتبات المعلمين ابتداء من يناير الجاري، حيث ما زال متوسط المرتبات مبلغ ستة آلاف و العمال أقل من ذلك كثيراً.

ودعت اللجنة، نائب رئيس صندوق الأموال المستردة بضرورة إقالة المدير العام للمجلس وتعيين مدير من كوادر المجلس بالانتخاب العام وإرجاع كل المعلمين الذين قام بفصلهم لجنة ازالة التمكين والغاء كافة لوائح منظمة الدعوة المالية وإعداد لوائح مالية عادلة. وهدد اللجنة بالدخول في إضراب مفتوح لحين تحقيق مطالبهم.

اترك رد

error: المحتوى محمي !