عبد المحمود أبو: الحكومة فشلت في معالجة الضائقة المعيشية التي تشهدها البلاد

 

أمدرمان ـــ إسفير نيوز

قال الأمين العام لهيئة شئون الأنصار، عبد المحمود أبو إن حكومة الثورة نجحت حتى الآن في بسط الحريات وحمايتها،

معتبراً أن ذلك من أكبر الإنجازات، مطالباً ان تكون الحرية المتاحة مصحوبة بالمسؤولية لضمان حرية الآخرين،

وأشاد في خطبة الجمعة اليوم بمسجد الحكمة بمدينة النخيل بأم درمان

بنجاح الحكومة في التوقيع على اتفاق سلام مع عدد مقدر من الحركات التي تحمل السلاح

وإيقاف الحرب التي كانت تدور في عدد من مناطق البلاد مخلفة أسوأ إفرازات الحروب،

إضافة إلى نجاحها في رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وإعادة البلاد إلى حضن الأسرة الدولية.

وأوضح عبدالمحمود أن تجارب البشر دائماً ما يصحبها القصور،

لذلك فإن أداء الحكومة الانتقالية حتى الآن صحبه عدد من السلبيات مثل الفشل.

في إيقاف ومعالجة الضائقة المعيشية التي تشهدها البلاد رغم أهمية ذلك في حياة الناس ورفع قناعتهم بجدوى التغيير،

مطالباً الجهاز التنفيذي بقيادة رئيس الوزراء بضرورة رفع مستوى الاهتمام بهذا الملف،

كما انتقد “أبو” خوض الحكومة الانتقالية في عدد من القضايا الخلافية مثل التطبيع مع إسرائيل والعلمانية وتعديل المناهج.

وغيرها من الموضوعات التي ينبغي أن تخضع لمناقشة عبر حوار جاد لا يقصي فيه أحداً عبر المؤتمر الدستوري الذي يقام قبل نهاية المرحلة الانتقالية.

وأشار عبدالمحمود في ختام خطبته إلى أن إثارة القضايا الخلافية من شأنه زيادة الخلافات بين أبناء الوطن الواحد.

في الوقت الذي تحتاج فيه البلاد إلى الوحدة الوطنية الجامعة لتجاوز التحديات الماثلة.

اترك رد

error: المحتوى محمي !