مناوي .. سياسيون يحاولون تجريد أهل الشرق من تبعيتهم لأرضهم

أكد رئيس الجبهة الثورية، وحاكم إقليم دارفور “مني اركو مناوي” أن الأزمة في شرق السودان سياسية في المقام الأول.

وأشار “مناوي” في تصريح خص به “سودان مورنينغ” إلى أن بعض السياسيين يحاولون تجريد أهل الشرق من تبعيتهم لأرضهم وإقليمهم وجعلهم تابعين لبعض الأجسام السياسية.

وقال “مناوي” إن أزمة الشرق عبارة عن استثمار من بعض السياسيين، ويجب ربطها مع بدايتها عند زيارة رئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة، الأمين داؤود، إلى بورتسودان، والحشود التي تم إرهابها.

اترك رد

error: المحتوى محمي !