توضيحات من النيابة بشأن تكدس الجثث بالمشارح

شرع النائب العام المكلف مولانا مبارك محمود عثمان منذ توليه مهام منصبه في إصدار قرار بتشكيل لجنة لمعرفة أسباب تكدس الجثث بالمشارح برئاسة رئيس نيابة عامة

وباشرت اعمالها فور صدور القرار، وقامت اللجنة مباشرةً بعمل زيارات ميدانية

وإستهدفت مشارح أمدرمان وبشائر والتميز للوقوف علي حجم الأزمة المتعلقة بتكدس الجثامين بالمشارح . •

واوضحت اللجنة ان أحد الاسباب الرئيسية لهذه الأزمة تمثلت في القرارات غير المدروسة التي قضت بإصدار قرار بإيقاف التشريح والدفن بالمشارح

وأشارت إلى أن ذلك أدى لتحميل تلك المشارح فوق طاقتها الإستيعابية مع توافد اعداد اخري من الجثامين لتلك المشارح ..

علماٌ بأن الجثامين الموجودة بتلك المشارح تزيد بأكثر من عشرة اضعاف الطاقة الأستيعابية للمشارح الموضحة . •

كما اوضحت اللجنة ان انقطاع التيار الكهربائي بالمشارح فاقم من الازمة بعد أن أدي الي تحلل الجثامين وانتشار الروائح الكريهة للمباني المجاورة لتلك المشارح . •

واوصت اللجنة بزيادة عدد وكلاء النيابة العاملين بالمشارح

وقام النائب العام المكلف عقب ذلك بتفريغ وتكليف العدد المطلوب من وكلاء النيابة للعمل بتلك المشارح. •

فيما قامت اللجنة بجهود مضنية اسفرت عن تصنيف الجثامين المتكدسة بالمشارح لعدة فئات :

(١) وفيات الأطفال حديثي الولادة مجهولي الأبوين

(٢) وفيات ضحايا حوادث السير والمرور

(٣) وفيات طبيعية لها شهادات وفاة

(٤) وفيات بها شبهات جنائية (عدد ٢ جثمان وتم التعرف علي اصحابها ) واوضحت اللجنة ان الفئات الثلاثة الأولي لاعلاقة ولا صلة لها بأي تحقيقات جنائية أو أعمال تحري تخص لجان الشهداء او المفقودين . •

ومن جهته قام النائب العام المكلف علي اثر تلك التوصيات بإستصدار توجيهات بدفن الجثامين المتعلقة بتلك الفئات وفق البرتكولات ذات الصلة والمعايير الوطنية والدولية في هذا الخصوص والتي تكللت بمواراة أكثر من (٧٠) من تلك الجثامين الثري ولازال العمل جارياً في دفن بقية الجثامين .

اترك رد

error: المحتوى محمي !