حمدوك يتسلّم مذكرة اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير

الخرطوم: اسفير نيوز

تسلمّ رئيس الوزراء عبدالله حمدوك، أمس الثلاثاء، مذكرة اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير (الائتلاف الحاكم).

وتضمنت المذكرة مقترحات لإصلاح التحالف، وتجميع مكوناته مجدداً.

والتقى حمدوك بمجلس الوزراء، امس، بأعضاء اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير

وتوقعت مصادر أن تجد تحركات اللجنة معارضة من المجلس المركزي للحرية والتغيير، وعدة كيانات منضوية بالتحالف.

وسبق أن تبرأ (المركزي) من أعضاء اللجنة المشاركين باسمه في المبادرة التي أطلقها حزب الأمة القومي، لإصلاح الحرية والتغيير.

وأتهم المركزي، حزب الأمة القومي بالعمل على تعويق مسيرة التحالف، لأجل خدمة مصالح أطراف –لم يسمهم.

وطالبت اللجنة الفنية، في وقتٍ سابق، باختيار عناصر جديدة لتمثيل الشق المدني بمجلس السيادة الانتقالي، تتوافر لهم المقدرة على تنفيذ أهداف الثورة.

ونفى أعضاء اللجنة في لقائهم مع حمدوك، أن تكون تحركاتهم تستهدف مركزي الحرية والتغيير.

وشددوا على أهمية إصلاح وإعادة هيكلة التحالف عبر إقامة مؤتمر تأسيسي، بمشاركة الجميع.

مشيرين إلى إن ذلك كفيل بتحقيق الاستقرار السياسي، وجمع الصف لدعم الحكومة الانتقالية.

وخرج اللقاء بتوافق على أهمية إجراء حوار موسع يشمل كل مكونات الحرية والتغيير.

 وأعلن أعضاء اللجنة دعمهم لمبادرة رئيس الوزراء المعروفة (الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال _ الطريق إلى الأمام).

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !