خالد سلك.. الأجهزة الأمنية تمتلك آلة إعلامىة ضخمة تستخدمها في بث الشائعات

الخرطوم __إسفير نيوز

 

قال خالد سلك بأنه استقبل مكالمات عديدة مستفسرة عن شائعة مفادها مغادرته للبلاد في رحلة سرية ..

وأكد سلك بأنه رددت بالنفي والتقليل من سخف هذه الشائعات التي عانيت منها كثيراً ولم تعد أمراً يثير العجب حين تلقيه،

وقال ولكن ما أثار عجبي حقيقة هو سرعة تناقل هذه الشائعة وتداولها بين مجموعات من قوى الثورة وهو ما دفعني لكتابة هذا البوست.

 

وأضاف سلك تمتلك الأجهزة الأمنية آلة ضخمة تستخدمها في بث الشائعات في الوسائط بغرض تسميم الأجواء وضرب قوى الثورة واحداً تلو الآخر بلا استثناء.

وواضح هذه الآلة سبق وأن كشف تقرير للحكومة المدنية الانتقالية أعده بيت خبرة عالمي، أنها تنطلق من منصات بدول عديدة من قوى مختلفة تتربص ببلادنا وثورتها المجيدة.

 

وأكد ان الاشكال الحقيقي ليس في قوة هذه الشبكات، الإشكال هو في توفير البيئة المواتية لعملها بتناقل هذه الشائعات داخل صف قوى الثورة بغرض استخدامها في تصفية حسابات صغيرة أحياناً، مما يحقق لقوى الثورة المضادة أهدافها في تمزيق قوى الثورة ونشر الوقيعة بينها والتشكيك في كل مكوناتها بما يسهل الانقضاض عليها وتمزيقها بالكامل.

 

وأضاف سلك سنكافح عمل الأجهزة الأمنية للانقلابيين فقط بإغلاق هذه الثغرات وعدم تداول شائعاتهم ونشرها والانتباه لافشال مخططاتهم والتصدي لها.

أؤكد ختاماً زيف هذه الشائعة وانني موجود في السودان ولم أغادره، والحقيقة هي أن سلطة الانقلاب وضعت إسمي منذ وقت باكر في لائحة الحظر من السفر،

وكشف سلك عن أنه موجود هنا ومنقطع كلياً لهدف واحد فقط .. هو هزيمة الانقلاب وانهاء الاستبداد في بلادنا مرة وإلى الأبد.

اترك رد

error: المحتوى محمي !