نمر يتهم الحركات بنهب وتخريب مقرات بعثة الأمم المتحدة واليوناميد بالفاشر

الخرطوم __إسفير نيوز

قال والي ولاية شمال دارفور نمر محمد عبدالرحمن عبر صفحته الرسمية بفيس بوك بأن ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي شائعات مفادها إنني قد برأتُ قوات حركة العدل والمساواة السودانية من أحداث نهب وتخريب للمقر السابق لبعثة الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي ال يوناميد بمدينة الفاشر عاري من الصحه .

و جدد القول أن جميع حركات الكفاح المسلح والقوات النظامية الموجودة في مقر اليوناميد متهمين في الحادثة.
وقال نمر ان البرائة فقط للمواطنين الأوفياء وأن حكومة الولاية والأقليم تبذلان جهودا مقدرة مع شركاء السلام في سبيل بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.
وكشف نمر عن تكوين لجان لإسترداد كل ما نهب من العربات والمقتنيات الاخرى وجمعها في مكان محدد بغرض توزيعها للمؤسسات المدنيةالمختلفة.

 

وناشد السيد الوالي كافة نشطاء منصات التواصل الاجتماعي والصحفيين والاعلاميين الي ضرورة تحري الدقه واستيفاء المعلومة من مصادرها الرسمية قبل نشرها وعدم الالتفاف إلى الأخبار المغرضة.

 

وكان قد شهدت عاصمة ولاية شمال دارفور أحداث نهب لمقرات المؤسسات الدولية في الأسبوع الماضي أدت إلي حالة من الفوضى وسط المدينة بسبب تبادل إطلاق النيران بين الحركات.

اترك رد

error: المحتوى محمي !