مجمع الفقه الإسلامي يحدد قيمة “300” جنيه لأصحاب الأعذار المفطرين في اليوم

الخرطوم __أسفير نيوز

أعلن مجمع الفقه الإسلامي، مساء أمس، أن قيمة الفدية لمن لا يستطيع الصوم في رمضان 1443 هجرية 2022 ميلادية في السودان تبلغ (300 جنيه ثلاثمائة جنيها) عن اليوم الواحد.
وأوضح مجمع الفقه الإسلامي، في بيان موقع باسم الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي د.عادل حسن حمزة نشرته وكالة السودان للأنباء

أوضح أن الفدية مجزئة عن الذين لا يستطيعون الصيام لعذر دائم مثل الشيخ الكبير، والمريض مرضاً مزمنا، لافتاً إلى أن الأصل في الفدية الإطعام بـ (مُدٍّ واحد) من غالب قوت أهل البلد عن كل يوم، وتجزئ الوجبة المشبعة، كما يجوز إخراج القيمة نقداً.
وفيما يلي نص البيان
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين.
أما بعد:
فإن الفدية مجزئة عن الذين لا يستطيعون لعذر دائم – كالشيخ الكبير والمريض مرضا مزمنا – قال تعالى: (وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين)
والأصل فيها الإطعام: حيث يكفي المد (الربع = ۱۲ مدة) عن اليوم الواحد من غالب قوت أهل البلد.
كما يجزئه أن يطعم المسكين وجبة مشبعة عن كل يوم. ويجزئ أن يخرجها نقدا. وقد قدرت قيمتها لهذا العام بمبلغ (300 جنيها فقط ثلاثمائة جنيها) عن اليوم الواحد.
ويجوز تعجيل الفدية من أول رمضان، كما يجوز إعطاؤها لمسكين واحد أو أسرة واحدة، وتسقط الفدية عمن لم يجد قدرة، قال الله تعالى: (لا يكلف نفسا إلا وسعها).
ومن كان خارج السودان فإن الفدية تجب عليه بمقدار ما وجبت في بلده الذي يقيم فيه، كما يجوز تحویل قيمتها للفقراء والمساكين بالسودان.
تقبل الله من الجميع الصيام والقيام.
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
أ. د. عادل حسن حمزة / الأمين العام لمجمع الفقه الاسلامي.

اترك رد

error: المحتوى محمي !