صفاء الفحل.. أعتذر لما بدر من سلوك ولم استطيع السيطرة على انفعالتي

الخرطوم __أسفير نيوز

قدمت الصحفية صفاء الفحل اعتذار رسميا عبر تسجيل فيديو تم بثه علي مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهرت صفاء الفحل في التسجيل وهي في مكتب نسب الي انه يتبع الي احدي مقرات النيابة العامة بنفس اللبسة التي كانت ترتديها في موقع المؤتمر الصحفي لقوي الحرية والتغيير (الميثاق الوطني) .

وقالت صفاء في التسجيل مقدمة اعتذار للاستاذ التوم هجو والزملاء بالمهنة وعللت بانها كانت في حالة انفعالية افقدتها السيطرة تصرفتها.

واثار التصرف والسلوك الذي ارتكبته الصحفية موجه من الانتقادات من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي حيث غرد البعض من اصحاب الشان الصحفي بان هذه البادرة لم  تحدث من قبل في الوسط الصحفي وبان ما اقدمت عليه يوضح ما وصل اليه الحال في المهنه من تردي للاوضاع من قبل الممارسين الجدد.

واتهم بعض الناشطين بان الفحل مدفوعه لافساد برنامج شركاء الامس اعداء اليوم.

وقالوا بان صفاء الفحل هي احد الكوادر النشطه الداعمه للحرية والتغير المجلس المركزي وعضوا في جمعية الصداقة الشعبية الاسرائلية ونشرو لها استضافات في برامج مع صحفيين اسرائليين

كما تم نشر لصور للبرفائل صفاء تظهر فيه تغريداتها السابقة التي تطالب بحل جمعية القران الكريم وتحويل ممتلكاتها لجهات تدعم توجهاتها الفكرية.

وكان قد اصدر الجنة التسيرية للصحفين بيان تساند فيه الصحيفة صفاء دون شجب لما بدر منها من سلوك يسئ للمهنة والصحافة.

وهاجم صحفين كثر البيان الذي اعتبروه احدي سقطات اللجنة التسيرية ووصفوها بانه فاقدة للشئ.

وتحولت صفاء الي بطل في اعين داعميها قبيل الاعتذار الذي احرجهم في وجهة نظر بعض المراقبين للشان الصحفي بالبلاد.

ووجدت الخطوة التي اقدمت عليها من اعتذار استحسان الكثيرين من ممارسي المهنه والمهتمين بامرها.

 

 

اترك رد

error: المحتوى محمي !