كادقلي تتهيأ لانطلاقة مؤتمر التعدين غدا الأحد

تقرير __” اسفير نيوز
أكملت ولاية جنوب كردفان عدتها لاستقبال ضيوفها عبر مؤتمر التعدين الذي ستستضيفه حاضرة الولاية مدينة كادقلي في الفترة من10 الى 12 من ابريل الجاري مؤتمر التعدين القومي الذي تنظمه الشركة السودانية للموارد المعدنية والذي تعتبره فرصة لتصحيح الكثير من المفاهيم المغلوطة بشأن النشاط التعديني، ويعد هذا الملتقى او المؤتمر منشطا اقتصاديا هاما تعول عليه الدولة كثيرا.
ومن جهتها تعول حكومة جنوب كردفان كثيرا على هذا المؤتمر الذي يناقش العديد من اوراق العمل العلمية التي ستجد الحلول الناجعة للكثير من المشكلات المتعلقة بالحفاظ على البيئة وتعزيز الصحة والسلامة المهنية بما يدعم عجلة التنمية والسلام في جنوب كردفان.
ومن جهته قال امين عام حكومة جنوب كردفان عبد الله عبد الرازق ان الشركة السودانية للموارد المعدنية ظلت تضطلع بأدوار للنهوض بقطاع التعدين ودعم ولاية جنوب كردفان اقتصاديا بالاستغلال الامثل للموارد بما يحقق التنمية والخدمات للمجتمعات المحلية
تحضيرات مكثفة.
وفي السياق أكملت حكومة ولاية جنوب كردفان تحضيراتها كافة لاستضافة مؤتمر التعدين الأول الذي تنظمه الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بمدينة كادقلي في الفترة من 10- 12 أبريل الجاري، وقال نائب الحاكم مولانا الرشيد عطية جبلين إن المؤتمر يمثل انطلاقة حقيقية لبداية انتعاش الخارطة التعدينية بولاية جنوب كردفان، وفرصة جيدة لتصحيح الكثير من المفاهيم المغلوطة التي قال إنها عشعشت في أذهان إنسان جنوب كردفان فيما يلي النشاط التعديني ووجود الشركات والمهددات البيئية التي تحدثها الأنشطة والصناعات التعدينية، مبيناً أن تصحيح هذه المفاهيم يقود إلى استئناف النشاط التعديني مما يشكل أملاً لنهضة اقتصادية مرجوة، وأشار نائب حاكم جنوب كردفان إلى القفزات النوعية الكبيرة التي شهدتها الولايات التي تنتظم فيها الأنشطة التعدينية، معتبراً مؤتمر التعدين سانحة لولاية جنوب كردفان الذاخرة والغنية بمواردها المعدنية لتلحق بركب هذه الولايات في مجالات التنمية وبسط الخدمات.
اهمية المؤتمر
أكدت اللجنة العليا لمؤتمر التعدين بولاية جنوب كردفان على أهمية المؤتمر الذي تنظمه الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة في الفترة من 10-12 أبريل الجاري بمدينة كادوقلي، وقال مقرر اللجنة العليا مهندس كيميائي معاوية يعقوب ضحية إن المؤتمر ينعقد في ظل ظروف استثنائية ارتكازاً على ما وصفه بسوء استخدام الموارد الكامنة مما ترتب عليه لغط واسع في المفاهيم، مبيناً أن المؤتمر سيعمل على تصحيح هذه المفاهيم المغلوطة وتمهيد الطريق لاستئناف النشاط التعديني لضمان الاستغلال الأمثل للموارد المعدنية، وكشف ضحية عن أوراق العمل العلمية التي سيقدمها مختصون وأكاديميون وخبراء في مجال التعدين، منوهاً إلى أن أوراق العمل ستحاول الإجابة على كافة الأسئلة الخاصة بتحقيق صناعة تعدينية آمنة، وتناول ضحية الجهود التي بذلتها اللجنة الخاصة بتنوير المجتمعات القاعدية بالمحليات المنتجة وتوصيل رسالة وأهداف المؤتمر والنتائج المرجوة منه بعيداً عن أي مزايدات أو إخراج المؤتمر عن سياقه ورؤيته الداعية إلى تنمية إنسان ولاية جنوب كردفان ومساعدته في استغلال موارده ومعالجة الأوضاع البيئية المتردية في ظل وجود ما وصفها بجبال من مخلفات أنشطة التعدين التقليدي، وخاصة الكرتة المحتوية على كميات كبيرة من الزئبق المتراكم، مما يشكل تهديداً حقيقياً للإنسان والبيئة الأمر يلقي بمسؤولية جسيمة على عاتق الشركة السودانية المعنية بالإشراف والرقابة على قطاع المعادن وتحقيق صناعة تعدينية آمنة، وألمح مقرر اللجنة العليا لمؤتمر التعدين عن استصحاب رؤية المجتمعات المحلية بشأن الأنشطة والصناعات التعدينية التي تستضيفها والمكاسب التي ستعود على هذه المجتمعات عبر مشروعات المسؤولية المجتمعية
فتح قنوات الحوار
شددت الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة على ضرورة إنجاح مؤتمر التعدين الذي تعتزم تنفيذه في العاشر من أبريل الجاري بمدينة كادوقلي، وأنهت اللجنة العليا للمؤتمر برنامجاً نموذجياً بالتشاور وفتح قنوات الحوار مع أصحاب المصلحة من المجتمعات القاعدية التي تستضيف الأنشطة التعدينية في مناطق الإنتاج بمحليات ولاية جنوب كردفان، وقال عضو اللجنة جيولوجي مجدي الطاهر موسى إن حوارات اللجنة مع المجتمعات القاعدية في المحليات الشرقية اتسمت بالشفافية والوضوح، مبيناً أن اللجنة طرحت للمجتمعات القاعدية الهدف من انعقاد مؤتمر التعدين وأهميته لصالح قضايا التنمية والإعمار وتعزيز عملية السلام والاستقرار، وأشار الطاهر إلى الوعي الكبير الذي ناقشت به المجتمعات القاعدية المتمثلة في الإدارات الأهلية وشباب المحلية والأعيان بحضور السلطات الحكومية المختصة في المحليات من المديرين التنفيذيين والضباط الإداريين، حيث أبدوا جميعاً تفهماً لأهمية الموتمر واعتباره مدخلاً لطرح قضاياهم ومناقشتها بشكل شفاف، يذكر أن اللجنة التي ضمت كلاً من جيولوجي مجدي الطاهر موسى ودكتور منير محمد عبد الله، وجيولوجي سعيد محمد سعيد قد طافت محليات الرشاد، أبوجبيهة، كلوقي، تلودي، الليري، واختتمت لقاءاتها اليوم الجمعة بمحلية كادقلي.
مك كادقلي يرحب
رحب المك محمد رحال مك عموم قبيلة كادوقلي باستضافة مدينة كادوقلي فعاليات مؤتمر التعدين الذي تنظمه الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة في الفترة من 10- 12 أبريل الجاري بحاضرة ولاية جنوب كردفان، وقال المك رحال إن انعقاد المؤتمر بمدينة كادوقلي له دلالاته الاجتماعية والاقتصادية، معتبراً المؤتمر فرصة لمخاطبة كافة القضايا المتعلقة بالعملية التعدينية بكل وضوح وشفافية للإجابة على التساؤلات التى ظلت تشكل اهتمامات إنسان المنطقة على مر التاريخ وما صاحبها من جدل حول تشخييص العلاقة التعاقدية بين شركات التعدين وملاك الأراضي, وقال المك رحال إن كادوقلي تمثل (صرة) السودان من حيث التعايش الاجتماعى بجانب أنها تمثل المخزون الاستراتيجي للمعادن النفيسة والنادرة مثل الزنك والنحاس والفسفور والذهب وغيرها من المعادن الأخرى, مناشداً المؤتمرين بضرورة مناقشة كافة القضايا المتعلقة بالتعدين التقليدي ومخلفاته من الكرتة والزئبق بكل شفافية لسلامة الإنسان والبيئة حتى نضمن تعديناً آمناً وبيئة نظيفة تنهض بالمنطقة اقتصادياً وتنموياً فى المستقبل

اترك رد

error: المحتوى محمي !