مريم الصادق .. حزبنا لن يشارك العسكر في السلطة

الخرطوم” إسفير نيوز
قطعت القيادية بحزب الأمة القومي وزيرة الخارجية السابقة مريم الصادق المهدي، بأن الحزب لن يُشارك في أي حكومة تكرس سيطرة قادة الجيش على السُّلطة في السودان.
وقالت مريم ، بحسب صحيفة (الديمقراطي) إن الحديث عن أن حزب الأمة يزين الانقلاب أو يكون جزء منه أو يدخل في عملية مساومة مع العسكريين خارج الحوار الذي نادي به الحزب؛ لا أساس له من الصحة.
وأكدت مريم، التي تشتغل منصب نائب رئيس الحزب، إن حزب الأمة لم تُعرض عليه مبادرة تعطي الجيش حق رعاية فترة الانتقال.
وأضافت، أجزم وبصورة قاطعة إن حزب الأمة ليس له علاقة بالمبادرة المذكورة ولا حتى لقياداته وكوادره.
وتوقعت مريم أن تُعرض الجبهة الثورية مبادرتها لحل الأزمة السياسية في البلاد على حزب الأمة في الأيام المقبلة، وذلك بعد عرضها على قوى الحرية والتغيير.
وتابعت، حزب الأمة بحث مبادرة الجبهة الثورية في اجتماع قوى الحرية والتغيير، وسيكون لدينا حديث كحزب عن هذه المبادرة، مشيرة إلى أن لدي حزبها ملاحظات أساسية وتفصيلية حول المبادرة.

اترك رد

error: المحتوى محمي !