تعرّف على أسباب الفجوات بين الأسنان وطرق علاجها

اسفير نيوز __وكالات

ماذا لو وجدت فجوة بين الأسنان؟ يبدو هذا مزعجًا ويسبب أيضًا الكثير من المتاعب أثناء تناول الطعام. الدكتور كوندابالا مالا أستاذ قسم طب الأسنان التحفظي وعلاج جذور الأسنان بكلية مانيبال لعلوم طب الأسنان بمانغالور بأكاديمية مانيبال للتعليم العالي يشرح معنى «الدياستيما» وأسبابها وكيف يمكن علاج ذلك، وذلك حسبما نشر موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص.

 

«دياستيما»: فجوة بين الأسنان

تشير Diastema إلى أسنان ذات فجوات غير عادية، خاصة في الجزء الأمامي من قوس الأسنان. إنها واحدة من أكثر المشاكل شيوعًا في طب الأسنان السريري. يمكن تشخيص الانبساط عندما يكون لدى المريض فجوة أكبر من 0.5 ملم بين الأسطح القريبة من القاطعين المركزيين. هذه الفجوات تخلق مشاكل جمالية ومشاكل صوتية إذا كانت موجودة في المنطقة الأمامية. وعندما توجد الدياستيما في المنطقة الخلفية من تجويف الفم، فقد تساهم في تقدم أسرع لمرض اللثة بسبب انحشار الطعام بين الأسنان.

ما الذي يسبب الفجوات بين الأسنان؟

ان العوامل المختلفة التي يمكن أن تؤدي إلى وجود فجوات بين أسنانك هي:

– النمو الطبيعي؛ الفجوة بين الأسنان الأمامية طبيعية تمامًا في معظم الأوقات. وتوجد الدياستيما بشكل شائع عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 8 سنوات، وعادة ما تغلق مع تقدمهم في السن.

 

– التهاب اللثة (أمراض اللثة)؛ حيث تشير أمراض اللثة إلى التهابات اللثة التي تتلف الأنسجة والعظام التي تدعم أسنانك. وهذا يسبب مزيدا من الفجوات بين الأسنان. تشمل أعراض التهابات اللثة تورم اللثة والنزيف والألم أثناء المضغ وتخلخل الأسنان وتشوه لونها.

 

– حجم وشكل وموقع غير طبيعي لأسنانك؛ إذ تكون أسنان بعض الأشخاص ذات حجم أو شكل أو موضع غير عادي مع وجود مسافات بينها. فإذا لم تكن أسنانك في الوضع الطبيعي فقد يتسبب ذلك في انحراف الأسنان عن بعضها ما يؤدي إلى حدوث فجوات بين الأسنان.

 

– أسنان زائدة في الفم. وغالبًا ما تتشكل فجوات بين الأسنان إذا لم تسقط الأسنان الزائدة أو أسنان الطفل.

 

– سبب آخر للفجوات يمكن أن تكون الخراجات.

 

– العادات السيئة مثل قضم شفتك السفلى أو مص إصبعك أو أي شيء يضغط على أسنانك الأمامية يمكن أن يؤدي إلى فجوات بين الأسنان. يمكن أن تكون الفجوة بين الأسنان ناتجة أيضًا عن قيام شخص ما بوضع ثقب في لسانه بين أسنانه الأمامية العلوية، مما يتسبب في تكوّن فُرْجَة.

علاج «دياستيما»

يختلف علاج الدياستيما بشكل كبير اعتمادًا على السبب الكامن وراءه. ويعتبر معظم الناس أن الدياستيما مشكلة تجميلية إلا إذا كانت تسبب مشكلة خطيرة مثل أمراض اللثة. وتشمل بعض العلاجات الشائعة للفرط:

الأقواس

فالأقواس عبارة عن أسلاك ودعامات تضغط على الأسنان لتحريكها معًا إلى وضعها المعتاد. هذا العلاج الأكثر شيوعًا للفرط. في الآونة الأخيرة اكتسبت الأقواس غير المرئية أو القابلة للإزالة شعبية. فقشور الأسنان هي أيضًا خيار آخر لملء الفجوات لتحسين الأسنان.

الجراحة

في حالات الانبساط الحاد، قد يوصي الأطباء بإجراء عملية جراحية قبل علاج تقويم الأسنان، خاصة إذا كانت الحالة ناتجة عن لجام كبير أو منخفض أو كيس. لا تضمن الجراحة سد الفجوة، وقد تكون هناك حاجة إلى علاجات أخرى.

المضادات الحيوية

تشمل بعض العلاجات الأقل توغلاً المضادات الحيوية. يمكن أن يكون ذلك على شكل غسول للفم أو جل. ويساعد التقشير أيضًا على إزالة البكتيريا من الأسنان واللثة. في حالات الأطفال، غالبًا ما تُغلق الفجوة من تلقاء نفسها مع تقدمهم في السن. يوصى باستشارة طبيب الأسنان وتقييم الأسنان

الوقاية من الدياستيما

في حين أن هناك العديد من العلاجات المتاحة للعلاج يوصى بتقليل خطر حدوث فجوة في المقام الأول. وتتضمن بعض طرق الوقاية من فرط الفرج ما يلي:

– امنع طفلك من مص إبهامه.

– اغسل أسنانك بالفرشاة مرتين يوميًا، واستخدم الخيط بانتظام للوقاية من أمراض اللثة.

– قم بزيارة طبيب أسنانك مرتين في السنة للتنظيف المنتظم لأنه من المستحيل إزالة كل الطبقة السوداء حتى لو قمت بتنظيف أسنانك بالفرشاة والخيط بانتظام.

لا بأس بوجود فجوة بين الأسنان إلا إذا كانت تسبب لك أي مشكلة. إذا كان الأمر كذلك، فاستشر طبيب الأسنان للبحث عن خيارات العلاج الممكنة حسب السبب.

اترك رد

error: المحتوى محمي !