أستراليا تفرض عقوبات جديدة على ابنتي بوتين وابنة لافروف

قالت الحكومة الأسترالية في بيان اليوم الجمعة إنها فرضت عقوبات وحظر سفر على ابنتي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وابنة وزير خارجيته سيرغي لافروف.
ويرفع القرار عدد الأشخاص والكيانات في روسيا الخاضعين للعقوبات الأسترالية إلى ما يقرب من 750.
ولم يذكر البيان اسم ابنتي بوتين لكن من المعروف أن للرئيس الروسي ابنتين هما كاترينا تيخونوفا، وماريا فورونتسوفا.
وأشار البيان إلى إضافة اسمي بوتين ولافروف لقائمة العقوبات في 27 فبراير(شباط).
وقالت وزارة الخارجية الأسترالية في بيانها إن الجولة الجديدة من العقوبات تستهدف أيضا 144 عضواً في مجلس الشيوخ الروسي دعموا بوتين بالموافقة على الاعتراف غير الشرعي باستقلال منطقتي دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين في شرق أوكرانيا في 22 فبراير (شباط).
وأضافت وزيرة الخارجية ماريس بين أن أستراليا ستواصل تكبيد روسيا الخسائر باستهداف المسؤولين عن “العدوان غير المبرر في أوكرانيا”.
وفي الأسبوع الماضي، فرضت أستراليا عقوبات مالية على 14 شركة حكومية روسية، بينها كيانات ذات صلة بالدفاع مثل شركات كاماز لصناعة الشاحنات، وسيفماش للشحن، والمتحدة لبناء السفن.

اترك رد

error: المحتوى محمي !